فنان التسجيلات الموسيقية السير إيفان يتبرع بـ 100,000 دولار لمشروع تريفور للمساعدة في منع محاولات الانتحار في أوساط الشباب من السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا

 نيويورك، 3 كانون الأول / ديسمبر، 2012 بي آر نيوزواير / ایشیانیت باکستان — أعلن فنان التسجيلات الغنائية الشعبية الراقصة السير إيفان اليوم عن تعهد بدفع مبلغ 100,000 دولار لمشروع تريفور، The Trevor Project وهو المنظمة الوطنية البارزة التي توفر التدخل في حال الأزمات وخدمات منع محاولات الانتحار  للشباب من السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا. وسيتم تقديم هذا التبرع من قبل السير إيفان ومؤسسة رجل السلام The Peaceman Foundation، وهي منظمة غير ربحية أنشأها السير إيفان في العام 2005 لمكافحة مشاعر الكراهية والعنف وظاهرة اضطراب ما بعد الصدمة.

للاطلاع على أرصدة وسائل الإعلام المتعددة المرافقة لهذا البيان الصحفي، يرجى النقر على الرابط التالي: http://www.multivu.com/mnr/59391-sir-ivan-donates-to-the-trevor-project-lgbtq-youth-suicide-prevention

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20121203/NY19337

وقال السير إيفان: بصفتي “ابن أحد الناجين من المحرقة (الهولوكوست)، فقد تربيت لأكون واعيا في سن مبكرة جدا بالحاجة إلى الدفاع عن أولئك الذين لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم، أولئك الذين هم أكثر عرضة للتخويف والاضطهاد. ومن خلال موسيقاي وأي نفوذ آخر لدي، فإنني أريد إظهار أهمية القبول والتفاهم. وإنني أركز بشكل خاص على احتياجات مجموعة  السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا – وعلى وجه التحديد مجموعة الشباب من هؤلاء، الذين تزداد لديهم نوازع القيام بمحاولات الانتحار بأربع مرات عن المراهقين العاديين. ليس هناك أي مبرر أبدا للتحرش والبلطجة، وأنا شخصيا، سأتصدى لذلك.”

وقال آبي لاند، المدير التنفيذي والرئيس التنفيذي لمشروع تريفور إن “مشروع تريفور ممتن للسير ايفان ومؤسسة رجل السلام على دعمهم السخي لخدمات إنقاذ الحياة والمؤكدة للحياة المقدمة لمجموعة الشباب من السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا. إن كل عطية تساعد مشروع تريفور على ضمان استمرار توفر خدماتنا بصورة دائمة، وتمكين الشباب الذين يمرون بأزمات في حياتهم من التخطيط للمستقبل الذي يبدأ اليوم.”

جدير بالذكر أنه وعلى امتداد حياته المهنية الموسيقية، كان السير إيفان مدافعا عن مجتمع الشباب من السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا. إن موسيقاه الراقصة وأشرطة الفيديو التابعة له – ورسائلها القائمة على التفاهم والاحترام – هي أقوى تجسيد لالتزامه هذا. إن أغنيته المنفردة “لا لا لاند” La La Land (http://youtu.be/cSKoNdV3_HY) التي صدرت في شهر حزيران / يونيو 2012، هي احتفال إضافي بالتنوع، وهي صعدت لتصل إلى المرتبة رقم 10 على قائمة الأغاني الموسيقية لأب فرونت كلاب في المملكة المتحدة وإلى قائمة أفضل 20 أغنية على قائمة دي جي تايمز ناشيونال كروساوفر بول تشارت، وإلى قائمة الأغاني الـ 30 الأفضل على قائمة بيلبورد دانس كلاب تشارت في الولايات المتحدة. شريط الأغنية المنفردة يبدأ باللونين الأسود والأبيض قبل الانتقال إلى موجة من الأعلام الملونة بألوان قوس قزح لاظهار الدعم لهذه المجموعة.

مشروع تريفور هو المنظمة الوطنية الرائدة التي تقدم خدمات التدخل في الأزمات والوقاية من الانتحار إلى مجموعة الشباب من السحاقيات والمثليين جنسيا والثنائيي الجنس والمتحولين والشواذ جنسيا تحت سن 24 من العمر. وكل يوم، ينقذ مشروع تريفور الأرواح الشابة من خلال شريان الحياة المجاني والسري وخدمات الرسائل الفورية، ومن خلال ورش العمل في المدرسة، والمواد التعليمية، والموارد على الانترنت وخدمات الدعوة. وإذ كرمه البيت الأبيض بفوزه بلقب “بطل التغيير،” فإن مشروع تريفور يعتبر قائدا ومبتكرا في مجال الوقاية من الانتحار. من أجل معرفة المزيد عن مشروع تريفور، يرجى النقر على الرابط التالي على الإنترنت:  TheTrevorProject.org.

لمزيد من المعلومات عن السير إيفان، يرجى زيارة الموقع التالي على الإنترنت: SirIvan.com