‫نتائج الربع الثالث من العام 2017

بنك الخليجي يعلن عن صافي أرباح بلغ 454 مليون ريال قطري للربع الثالث من العام 2017

  • بلغ صافي ايرادات التشغيل 932 مليون ريال قطري، مسجلة زيادة بنسبة 7% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق
  • بلغت نفقات التشغيل 255 مليون ريال قطري، مسجلة انخفاضاً بنسبة 5% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق
  • بلغ صافي الربح 454 ريال قطري، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 7% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق
  • سجلت الودائع نمواً بنسبة 8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق حيث بلغت 2 مليار ريال قطري

الدوحة، 24 أكتوبر 2017: أفصح بنك الخليج التجاري (الخليجي) ش.م.ق.ع، بنك الجيل القادم في قطر، عن بياناته المالية للأشهر التسعة الأولى من العام المنتهية في  30 سبتمبر 2017 حيث بلغ صافي الأرباح 454 مليون ريال قطري، ويعزا ذلك إلى نمو إيرادات التشغيل بنسبة 7% والإدارة الفاعلة للتكاليف التي أدت إلى انخفاض مصاريف التشغيل وكذلك السياسة الحذرة التي انتهجها البنك في تكوين المخصصات لمحافظه الائتمانية والاستثمارية.

http://mma.prnewswire.com/media/589458/Al_Khaliji.jpg

وقال سعادة الشيخ حمد بن فيصل بن ثاني آل ثاني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب:

 “قدم الخليجي أداءً قوياً حتى نهاية شهر سبتمبر بشكل يعكس ما تتمتع به أعمالنا من مرونة وما يتميز به الاقتصاد القطري من صلابة. لقد استندت النتائج إلى قوة السيولة وتنوع مصادر التمويل والرسملة السليمة بالإضافة إلى زيادة التعاون والتنسيق بين جميع إدارات البنك والعاملين فيه. وعليه، فإن وضع الخليجي الجيد يؤهله لتحقيق نتائج مستدامة في المستقبل.”

وفي تعليقه على الأداء المالي خلال الربع الثالث من العام 2017، قال السيد/ فهد آل خليفة، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخليجي:

“نتائجنا للأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2017 تعكس استراتيجيتنا القائمة على التركيز على السوق القطري. لقد اتخذنا الخطوات اللازمة للتغلب على الظروف الصعبة وضمان نمو الإيرادت وإدارة محفظة قروضنا بحكمة وحذر مع الحرص في الوقت نفسه على تعزيز قاعدتنا التمويلية.”

وأضاف قائلاً: “شهد صافي إيرادات الفوائد تحسناً بنسبة 12% على أساس سنوي ليبلغ 751 مليون ريال قطري وذلك من خلال التركيز على زيادة هوامش الربح على مستوى المجموعة “.

وتابع الرئيس التنفيذي قائلاً: “لقد ساهمت السياسة الراسخة التي ينتهجها البنك في إدارة المصاريف والنفقات في رفع معدل الكفاءة حيث بلغ معدل المصاريف إلى الإيرادات 27.4% في نهاية سبتمبر 2017 مقارنة بنسبة 30.7٪ لنفس الفترة من العام الماضي. ونتيجة لذلك، ارتفعت أرباح التشغيل قبل خصم المخصصات بنسبة 12٪ مقارنة مع 30 سبتمبر 2016.

كما ينصب اهتمام الخليجي على إدارة كافة المخاطر بما في ذلك جودة الائتمان ويقوم البنك بإدارة أي ملفات غير منتظمة بدقة عالية ويتابعها باهتمام شديد. وينعكس ذلك في ارتفاع المخصصات التي بلغت 220 مليون ريال قطري حتى 30 سبتمبر 2017.”

واختتم بقوله: “لقد نتج عن نمو ايرادات التشغيل، إلى جانب إدارتنا الفعالة للمصاريف والنفقات، صافي أرباح بلغ 454 مليون ريال قطري، بزيادة قدرها 7٪ عن نفس الفترة من العام الماضي. لقد واصلنا تنمية محفظة القروض المحلية، حيث ارتفعت القروض والسلف بنسبة 2.1٪ مقارنة بالفترة المنتهية في 30 يونيو 2017. كما ارتفعت الودائع إلى 32.2 مليار ريال قطري بنسبة 8٪ مقارنة مع 30 سبتمبر 2016. وتبقى ميزانيتنا العمومية قوية وسائلة حيث يتكوّن 28٪ منها من النقد والاستثمارات في الأوراق المالية، ومعدل كفاية رأسمال بنسبة 16.4%

ويبقى الاقتصاد القطري قوياً متماسكاً، كما يبقى دعمنا للاقتصاد المحلي يُمثّل جوهر استراتيجيتنا وسنستمر في دعم عملائنا من خلال العمل معهم عن كثب وتقديم الحلول المالية المبتكرة لهم مما يتيح لنا مواصلة تنمية أعمالنا في قطر.”

أبرز نتائج الربع الثالث من العام 2017                             

بيان الدخل

  • بلغ صافي الربح 454 مليون ريال قطري مقارنة بمبلغ 425 مليون ريال قطري للفترة نفسها من العام 2016. ولا تزال عمليات البنك في قطر هي المساهم الرئيسي في الأرباح
  • بلغ صافي إيرادات التشغيل 932 مليون ريال قطري، بزيادة قدرها 7٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي
  • بلغ صافي دخل الفوائد 751 مليون ريال قطري، بزيادة قدرها 12٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي
  • بلغت المخصصات 220 مليون ريال قطري، مما يعكس السياسة المتحفّظة التي ينتهجها البنك في تكوين مخصصاته
  • بلغت نسبة العائد على السهم 1.26 ريال قطري، بزيادة قدرها 7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي

الميزانية العمومية

  • بلغ إجمالي الأصول 57.9 مليار ريال قطري ضمن ميزانية عمومية تتسم بالقوة والسيولة
  • بلغت قيمة صافي القروض والسلف 35.95 مليار ريال قطري، بزيادة قدرها 2 % عن الربع الثاني من 2017 حيث لا نزال نلتزم الحيطة والحذر في انتقاء القطاعات التي نقرضها
  • بلغت الودائع 32.2 مليار ريال مسجلةً ارتفاعاً بنسبة 8٪ بالمقارنة مع 30 سبتمبر 2016
  • يبقى وضع السيولة لدينا متيناً حيث أن 28٪ من ميزانيتنا العمومية يتكوّن من النقد والاستثمارات في الأوراق المالية كما أن معدل تغطية السيولة لدينا يسجل نسبة أعلى بكثير من الحد الأدنى للمتطلبات التنظيمية

الرسملة

بلغ معدل كفاية رأس المال في الربع الثالث من العام 2017 ما نسبته 16.4% وفقاً لبازل 3.

لمزيد من المعلومات حول الخليجي، يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني www.alkhaliji.com
علاقات المستثمرين :
شابير بركات علي – رئيس القطاع المالي للمجموعة
investor-relations@alkhaliji.com
0000 4494 974+

Leave a Reply