استشاري من مستشفى مورفيلدز دبي ينفذ عملية زراعة عدسة ثلاثية البؤرة لمريض لتحسين بصره

دبي، الإمارات العربية المتحدة 3 يوليو 2018 : تمكن أحد مرضى مستشفى مورفيلدز دبي للعيون، وهو بريطاني الجنسية مقيم في دبي ويبلغ من العمر 59 عامًا، من التخلص من ثلاثة نظارات طبية كان يستخدمها، بعد خضوعه لعملية زراعة عدسة صناعية في المستشفى، بالإضافة إلى إزالة إعتام عدسة العين لضمان عدم تفاقم العلامات المبكرة للمشكلة والتي كان المريض يعاني منها. وقد تحسنت قدرة إبصار المريض في اليوم التالي للعملية حيث تمكن من الرؤية بوضوح وأصبحت قدرة الرؤية عن بعد لديه تتجاوز 20/20 في كلا العينين ودون الحاجة لاستخدام النظارات. وبحسب المستشفى، فإن العدسة ثلاثية البؤرة التي تمت زراعتها عادةً ما تحقق نتائج أفضل للرؤية وتصحيح البصر مقارنة بعمليات الليزك، وذلك بالنسبة للمرضى فوق سن 55 عامًا، والذين يرغبون بالتخلص من ارتداء النظارات الطبية.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_hb9icco1/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

https://mma.prnewswire.com/media/713766/Moorfields_Eye_Hospital_Dubai.jpg

كان المريض يستخدم في السابق ثلاث نظارات طبية لاحتياجات مختلفة (للرؤية القريبة ولشاشات الكمبيوتر وللرؤية البعيدة) وقد زار مستشفى مورفيلدز للحصول على استشارة طبية. تمّ تشخيص اصابته بطول النظر المرتبط بالشيخوخة (وهي حالة من فقدان القدرة على الرؤية القريبة نظرًا لتقدم السن) إضافة إلى ظهور العلامات المبكرة لإعتام عدسة العين (والتي تتمثل في ضبابية عدسة العين مما يؤدي إلى تراجع قدرة الإبصار) وذلك في كلا العينين.

وقد وضّح د. أسامة جليدي، استشاري طب العيون وأخصائي جراحة إعتام عدسة العين والقرنية وتصحيح البصر في مستشفى مورفيلدز دبي للعيون، أن جراحة تصحيح البصر “الليزك” لن تحقق أفضل نتيجة في حالة المريض، نظرًا لكونه سيحتاج لاستخدام نظارات تحسن الرؤية للمسافات المتوسطة والقريبة. وأوصى د. أسامة باستبدال عدسة العين الطبيعية بأخرى صناعية ذات ثلاث بؤر للرؤية البعيدة والمتوسطة والقريبة. ويتم في هذه العملية استبدال عدسة العين الطبيعية (سواء كانت مصابة بإعتام عدسة العين أو لا) بعدسة صناعية لتصحيح الرؤية وزيادة تركيزها، ولتقليل أو عدم الحاجة لاستخدام النظارات الطبية.

وتعليقًا على العلاج قال المريض كولين تينانت: “لسنوات عديدة كنت أحتاج لاستخدام عدة نظارات مما أصبح سببًا للضيق والإزعاج بالنسبة لي. وعند زيارتي لمستشفى مورفيلدز وتشخيص إصابتي بطول النظر المرتبط بالشيخوخة بالإضافة إلى المرحلة المبكرة لإعتام عدسة العين، فقد بدا أن خيار زراعة عدسة العين الصناعية هو الحل الأمثل لعلاج حالتي وبالنسبة لعمري، مما منحني الميزة الإضافية المتمثلة في التخلص من النظارات التي كنت استخدمها. أجريت العملية ودخلت مرحلة التعافي الأولي خلال يوم واحد، حيث كان بإمكاني الرؤية بشكل جيد خلال وقت قصير – وبدون أي نظارات. وبالطبع فقد تم خلال هذه الجراحة إزالة إعتام عدسة العين لدي كليًا”.

وأضاف د. أسامة الجليدي: “قمنا بزراعة عدسة ذات ثلاث بؤر في كلا العينين، وقد حققت نتائج ممتازة وسريعة، حيث تمكن المريض من الرؤية في اليوم التالي للجراحة كما تحسنت الرؤية البعيدة لديه لتسجل درجة أعلى من 20/20 في كلا العينين – وبدون أي مضاعفات. كما أصبح بإمكانه القراءة واستخدام الكمبيوتر بدون نظارات. قد تمثل عملية استبدال عدسة العين بديلًا جيدًا ومرغوبًا عن عملية الليزك للمرضى فوق عمر 50 سنة والذين يرغبون بالتخلص من ارتداء النظارات”.

ملاحظات للمحررين:

حول مستشفى مورفيلدز دبي للعيون

مستشفى مورفيلدز دبي للعيون هو أول فرع لمستشفى مورفيلدز خارج المملكة المتحدة والذي يعد أحد أقدم وأكبر مراكز علاج أمراض العيون والتعليم والأبحاث في العالم. يوفر ‘مستشفى مورفيلدز دبي للعيون’ الكائن في مبنى الرازي بمدينة دبي الطبية مرافق متكاملة لإجراء عمليات للحالات المرضية اليومية وتشخيص المرضى الخارجيين وتقديم خدمات العلاج، بما في ذلك الحالات الطارئة من أمراض العيون التي تستدعي تدخل جراحي أو خلافه.

يعمل المستشفى على الارتقاء بمستوى المعايير في الأبحاث والتعليم الطبي في المنطقة. تعود ملكية ‘مستشفى مورفيلدز دبي للعيون’ وتشرف على إدارته مؤسسة الصحة الوطنية البريطانية. كما يحافظ المستشفى على اتصال وثيق مع ‘مستشفى مورفيلدز لندن’ لضمان تلقي المرضى في منطقة الخليج لأرقى المستويات العلاجية في العالم.