‫معرض بيروت للتصميم يطلق دورته الثانية: بيروت في طور أن تصبح المركز الإقليمي للتصميم

بيروت- 27 تموز 2018. أعلن “ معرض بيروت للتصميم” في مؤتمر صحافي إقامته دورته الثانية في الكورنيش البحري (سيسايد أرينا) المعروف سابقاً بـ”البيال”، في فترة 20-23 أيلول 2018. ومن المقرّر إجراء مراسم افتتاح لكُبرى الشخصيات في 19 أيلول.

يرتكز هذا الحدث على النجاح الباهر لدورته الأولى في العام 2017 التي شهدت على 17.000 زائر، وهو عدد من المتوقّع أن يفوق الـ 20.000 هذه السنة.

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/725000/Beirut_Design_Fair.jpg

وقالت هاله مباركHala Moubarak ، الشريكة في تنظيم المعرض ورئيسة علاقات العارضين، الآتي: “اتّسمت الدورة الأولى من معرض بيروت للتصميم في العام 2017 بطابع لبناني، ولكن الهدف الاستراتيجي من المعرض هو كذلك عرض أعمال من معارض ومصمّمين من كل أنحاء العالم، ضمن نطاق انبثاق القطع الابتكارية الفريدة من المنتجات والأثاث من التصاميم المحلية والعالمية.

إن المعتقد الأساسي لمعرض بيروت للتصميم هو أن قطاع التصميم اللبناني متجذر بعمق، ومتعدد، وديناميكي، ومتصل بالعالم المعاصر، ويمتاز بإعادة تجديد دائمة. عرضت دورتنا الأولى أعمال 47 عارضاً ومعرضاً واستديو تصميم ومصمّمين ناشئين، حقّق أكثر من 40 منهم إمّا بيع البعض من قطعه المعروضة، أو عمليات بيع متعددة لكافة قطعه. حتى يومنا هذا، لا يزال بعض من العارضين ينتجون المزيد من الوحدات نتيجة مشاركتهم في الدورة الأولى لـمعرض بيروت للتصميم. ستظهر دورتنا الثانية كيف أنّنا نتحرّك تدريجياً ولكن بنمط سريع من أجل الترحيب بالمواهب الأجنبية. إنّ العارضين الـ60 والمصممين الـ 150 سيمثّلون بعضاً من المعارض الأوروبية في دورتنا للعام 2018.

هذه السنة، ستكون التأثيرات المشهدية والمتحفية التي تشكّل جزءاً متأصلاً من كيان المعرض من تأليف وتصميم المهندس المعماري المعروف عالمياً جلال محمود الذي هو شغوف فعليّ وحليف أصيل لمعرض بيروت للتصميم.

أكملت هاله قائلة إنّه بالإضافة إلى توفير فرص للمواهب اليافعة تحت مسمّى “سبوت أون” “SpotOn!” ، ينشّط معرض بيروت للتصميم العلاقة ما بين التصميم والصناعة، مروجاً بذلك نظاماً تكاملياً مستقلاً خاصاً بالاقتصادات الجزئية، يفيض في الاقتصاد الوطني الشامل، ناهيك عن تفرّعه الإيجابي في المجال الاجتماعي.

أمّا “غيوم تاسليه ديليان” Guillaume Taslé d’Héliand، مؤسّس المعرض ومديره، فصرّح الآتي: “حين باشرنا بمعرض بيروت للتصميم، فعلنا ذلك انطلاقاً من قناعتنا المتينة بأنّ بيروت في طور فرض نفسها كمنصّة لا بل كمركز التصميم في المشرق والشرق الأوسط بحكم حضور العديد من المهندسين والمصمّمين اللبنانيين فيه، وتقديمهم الدعم والمساندة للمعرض.

بيروت قطب رئيسي من أقطاب التصميم في حوض البحر المتوسط، وجسر بين الشرق والغرب؛ ويعود فضل ابتكارية اللبنانيين وفضولهم وثقافتهم وذوقهم المتميّز إلى تاريخ بيروت وموقعها الجغرافي.

فضلاً عن ذلك، بيّنت الدورة الأولى لمعرض بيروت للتصميم موقع بيروت كسوق التصميم في الشرق الأوسط، ليس فقط لأنّ المدينة هي نقطة اللقاء الإقليمية للعرض والطلب في التصميم، بل أيضاً لأنّها متقدّمة بأشواط عن سواها من البلدان في المنطقة في هذا المجال.

وبناءً على ذلك، فرضَ معرض بيروت للتصميم نفسه على الساحة لتلبيته حاجةً لم تكن ظاهرياً موجودة، وأثبت أنّه بالرغم من التصوّرات المسبقة، فإن قوّة الشراء موجودة فيه.

وعلاوة على ذلك، ركّز معرض بيروت للتصميم عرضه على دقّة الاختيار ورقي الجودة، باتخاذه هاتين الركيزتين كشرطين لا غنى عنهما لضمان هيمنة مستدامة لبيروت في مسائل التصميم. هو تموضع مكلف للمعرض، بما أنّ عدداً كبيراً من طلبات الدخول إلى دورة العام 2018 رُفضت من قبل لجنة الاختيار، لأنّ ذلك هو الطريقة الوحيدة لاحتلال المرتبة الأولى في المنطقة، والارتقاء إلى المستوى التالي سنة بعد سنة.

وإلى جانب اعتبارات الجودة التي تعلو على سواها، تؤثّر بعض المكوّنات الأخرى في درجة نجاح حدث ما والوفرة الناجمة عنه. من بينها، ينمّي معرض بيروت للتصميم بحرص التفاعل العاطفي بالأعمال، والتجربة المشهودة، واللقاء البشري. الزوّار هم مشاركون. لذا نرغب في منح المشاركين لحظات تعجّب وانذهال ناجمة عن عناصر استثنائية ومفاجأة تتأتى من المضمون والتأثيرات المشهدية والمتحفية.

وبالتركيز المزدوج للمعرض على تسليط الضوء على المصممين اللبنانيين وإبراز أعمال عارضين معروفين عالمياً، يوفّر معرض بيروت للتصميم شبكة التواصل اللازمة في ما بين الإثنين ويعزّز مقام بيروت على ساحة التصميم العالمية”.

حول معرض بيروت للتصميم

أطلق معرض بيروت للتصميم الشريكان في تأسيسه “غيوم تاسليه ديليان ” Guillaume Taslé d’Héliand وهاله مبارك Hala Moubarak، بدعم من شريك المعرض التأسيسي Creditbank.

في نيسان 2018، فتح معرض بيروت للتصميم أبواب المستقبل لـ 6 مصممين لبنانيين ليتم اختيارهم للمشاركة في “جائزة المواهب الصاعدة” Rising Talent Awards التي يمنحها معرض “ميزون إيه أوبجيه” MAISON&OBJET، المعرض التجاري الاحترافي في باريس المخصص لأسلوب الحياة والتزيين والتصميم، وهي فرصة ستسمح لهم بتقديم أحدث ابتكاراتهم وتمثيل لبنان خلال معرض “ميزون إيه أوبجيه”، التي سيقام في باريس بين 7 و11 أيلول 2018.

يضع معرض بيروت للتصميم هيكلية لجنة الاختيار لديه بحرص وذلك للتعبير عن تموضعه ورؤيته التي تتمثل في احتلال الجودة والابتكارية والتنوّع والحداثة والمعرفة المتوارثة عن الأسلاف صلب مجموعة المعايير التي يتقيّد بها. كما أنّ الدور الذي تؤدّيه لجنة الاختيار هو السماح للمعرض بإبراز توازن ما بين العارضين المحليين والعالميين، وما بين المصممين الراسخين والناشئين، سواء كانوا لبنانيين أم أوروبيين. وهذا التفاعل لا بد منه من أجل الحفاظ على هدف المعرض الأساسي ألا وهو تحويل بيروت إلى قطب التصميم في المشرق والشرق الأوسط، وبالتالي في حوض البحر المتوسط، كما إلى منشأ لعمليات التعاون بين التصميم والصناعة خارج حدود لبنان.

تتضمّن لجنة اختيار معرض بيروت للتصميم للعام 2018 ألين أسمر دامّان Aline Asmar d’Amman، ولينا غطمة Lina Ghotmeh ، وكريم شعيا Karim Chaya ، ومارك بارود Marc Baroud ، وماثياس أوهريل Mathias Ohrel، الذين يحتضنون جميعاً بيروت وانفتاحها الاستثنائي والوثيق على العالم، وهم بحد ذاتهم مهندسو ديكور، ومهندسون معماريون، ومصممون، وابتكاريّون، وصيّادو مواهب لا مثيل لهم. تشارك لجنة الاختيار بشكل وثيق في إعداد المعرض، والتدقيق في العارضين، واتخاذ القرار حول متلقّي جوائز التصميم الثلاث في دورة معرض بيروت للتصميم للعام 2018.

بالإضافة إلى ذلك، تم تعيين مهندسة الديكور والمعمارية اللبنانية المعروفة عالمياً ألين أسمر دامّان سفيرةً لمعرض بيروت للتصميم، حيث أنّ طاقتها الفائضة وكرمها وحماسها وخبرتها المتميزة تجعل منها المناصرة المثالية لمعرض بيروت للتصميم و بعده الدولي.

ويجدر الذكر أن معرض بيروت للتصميم لديه علاقة وثيقة مع معرض بيروت للفنون “بيروت آرت فير” الذي سيقيم دورته التاسعة في المكان والزمان نفسهما ويتوقع أكثر من 30 ألف زائر هذه السنة.

للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة موقع: www.beirut-design-fair.com

بيان صحفي موزع من قبل وكالة Front Page Communication المستقلة والمتخصصة في العلاقات العامة و التواصل.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:
هرفي بيغلوفسكي: 7-155 739 1 961+ / herve@frontpage.co.com
شيرين صبّاح الفار: 7-155 739 1 961+ / shereen@frontpage.co.com

 

Leave a Reply